لماذا أفشل وينجح الآخرون؟

70 د.م.

أنت أيها الإنسان الذي خلقك الله في أفضل تقويم، بداخلك طاقة لو أحسنت استخدامها لتحولت حياتك إلى سعادة وهناء..
فالإنسان لم يكتشف بعد ويستخدم ويتدبر كل إمكاناته وطاقاته الجبارة، خصوصا لو عرفنا أن أعظم البشر من العلماء فعلا لا يستخدم سوى 1 على 10 من عدد الخلايا العصبية التي توجد لديه.
إعرف نفسك أولا تعرف الكون. إبذل الجهد لمعرفة ذاتك فهو الجهاد الأكبر. التوافق مع النفس يؤدي إلى التكيف مع البيئة (كل ما حول الإنسان).

الوصف

إسم الكاتب: محمود حنفي
دار النشر: الحرية
تاريخ النشر: