السجين 32: أحلام محمد سعيد طيب وهزائمه

180 د.م.

يتكلم الكتاب عن السياسة والإعلام والحياة الثقافية في السعودية من نهاية الستينيات إلى الآن، وفيه حكاية لمنعطفات الحياة السياسية والثقافية في البلاد في أربعة عهود ملكية، وهو عن القمع واليد الحديدية وعن العلاقة بين المعارضة والسلطة، والقارئ له يشعر ويتساءل عن الدراما الهزلية في حكاية الحرية وحرية التعبير عن الرأي، ويشعر بالغضب والتعاطف واحيانا يضحك من سخرية الحياة السياسية في هذا البلد الكبير. وما يهم في هذا الكتاب انه يؤرخ لجيل من السعوديين العروبيين والوحدويين ومن آمنوا بالحلم اليساري في مرحلة من المراحل، ومآلات الأحلام والعلاقة مع التيارات السياسية في العالم العربي ودور الإسلام والإسلاميين في رسم منعطفات الحياة في السعودية، وهو يسرد مرحلة ما بعد حرب الخليج التي تعتبر من اهم المراحل التي أيقظت المثقفين وأحدثت جدلا بينهم، ومن تلك الفترة صارت كلمة ‘إصلاح’ على كل لسان. طبعا مفهوم الإصلاح يختلف من طرف لآخر في المعادلة السياسية في البلاد، فمرحلة ما بعد الحرب وان تركت آثارها الاقتصادية والمعنوية على السعوديين، حيث رأى الكثير من المثقفين في نزول الجنود والمجندات الأمريكيين على الأرض السعودية إهانة للحس الوطني، وطرح تساؤلات عن المليارات التي تصرفها البلاد على شراء الأسلحة، وتدريب الجيوش، وكيف كشف احتلال الكويت عن عيوب وضعف في الدولة التي لم تكن قادرة على الدفاع عن نفسها. والكتاب هو عن الطفرة النفطية و آثارها على البلاد وزمن الثروة وبناء الأحلام التي ستتراجع فيما بعد وتضرب بالحرب والتحولات التي مر بها المجتمع السعودي. المتابع العادي لما يحدث في السعودية يعرف أن فيها اليوم تيارين إسلامي على تنوعاته السلفية: الرسمية، المحافظة، العلمية، السياسية، والجهادية. ويعرف أن مرحلة ما بعد الخليج أدث لصعود السلفية السياسية التي قامت على انقاض التأثيرات الإخوانية التي قضت عليها الدولة بعد هيمنة استمرت لأكثر من ثلاثة عقود، والتيار الآخر هو ‘الليبرالي’ والصورة السائدة عنه انه تيار متغربن ومتأمرك ويخدم المشروع الأمريكي، نظرا لان الممثلين له أصواتهم مرتفعة في الإعلام وفي امبراطوريته التي نجد أصابع الأخطبوط السعودي وماله متغلغلة فيه، لكن لا نعرف أو المشاهد العادي أن هناك ليبرالية سعودية عروبية- إسلامية، تحمل مشروعا وطنيا، يقوم على حس المواطنة وإلغاء كل أشكال التفرقة المذهبية والطائفية وتدعو للحوار الوطني واحترام الرأي وتبادل الأفكار حول تطوير المجتمع السعودي، كي يواجه تحديات العولمة.

التصنيف:

الوصف

إسم الكاتب: أحمد عدنان
دار النشر: المركز الثقافي العربي
تاريخ النشر: 2011